الثلاثاء، 25 أكتوبر، 2011

غروب كلمات الجراح ,,

أدركت أن ذاك اللون الأحمر الصابغ لكلماتى على الوريقات البيضاء ؛ تلك التى لا ذنب لها سوى أنى صاحبتها ,,

علامة يقين بأن شمس تلك الكلمات فى طور الشفق وأن ثمة ليل صمت مظلم سيخيم عليها قريبا ليحول دون رؤيتى إياها !

فراودتنى فكرة تجميعها وأنا أراها الآن وأخرج معها كل شعور انتابنى فى استحضارها ,,

الآن لا أرانى أراها !

ها أنا ذا فى طور الليل ولا أدرى إن كان سيدركنى شروق جديد أم سيطول ليل كلماتى ؟!

***

تمت بحمد الله

بقلمى \ هبة سالم

هناك 5 تعليقات:

  1. إن شاء الله ما يطول ليل الكلمات ،
    ونشوف إشراقة كلماتك من جديد قريباً بإذن الله ..

    دمتِ بخير يا دكتور .

    ردحذف
  2. مهما طال الليل فلابد من شروق الشمس
    و مهما طال الليل فيكمننا ايقاد شمعة لتكون نديما لنا

    تحياتى لفكرك

    ردحذف
  3. كلمات رائعة حبيبتي تسلم ايدك

    ردحذف
  4. خاطرة جميلة يا هبة
    والصورة معبرة جدا

    بالتوفيق دائما

    ردحذف
  5. كلمات رائعة ومميزة

    في انتظار المزيد

    لكِ تحياتي

    زهرة

    ردحذف