الخميس، 2 سبتمبر، 2010

أيهــ المهموم ـــا

أيهــ المهموم ـــا


أيها المهموم انظر إلى ألاء ربك
فإن تفكرت فيها بهدوء زال كربك
هلا نظرت إلى عجيب الخلق فى عينك
هذا ضرير!!
وانت بصير!!
فمن ذا الذى من عليك بنعمة بصرك!!
لو خيروك بين جبال من ذهب وعينك
فأيهما سيكون خيارك؟؟؟؟؟؟؟؟
إن كان بصرك،، فإنه معك
فلا داعى للهم ..بل احمد ربك
وإن كان الذهب; فقد ذهب نور بصرك
فأنى لك أن تتمتع بذهبك

*****

هلا حمدت الله على نعمة سمعك
ذاك اصم ,,
وأنت تنعم بسماع الاصوات حولك
أليس فى ذلك تخفيف لهمك
بل اشكر الله على نعمة نطقك
تستطيع التعبير متى شئت عن نفسك
فإذا كنت أبكما فماذا سيكون شعورك?!
حزين ..
متوجع ..
لا تستطيع أن تنطق بلسانك
مثلك كطائر متوجع لا يفهمه بنو جلدتك
وهذا الجلد الذى يكسو لحمك
كيف نجاك الله ومن البرص والأمراض عافاك

*****

تنعم بأصناف الطعام والشراب من حولك
وذاك مريض محروم مما انعمه عليك باريك
كل هذة الألاء وأكثر فى جسدك
فما بالك بسرد ما حولك
فلو تحولت البحار إلى مداد,,
والاشجار الى أقلام,,
لنفدو قبل أن تنفد كلمات ربك
هلا شكرت مالك الملك
ودعوته أن يزيل همك
فيا أيها البائس المهموم ،،
كيف تحزن والله ربك
،
،
تمت بحمد الله
وبقلمى المتواضع
15/7/2010
11:30 AM
اتمنى ان نتال الاعجاب
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق